القائد العسكري الأمريكي: العلاقات مع إيران دخلت “مرحلة من الفرص”

اعتبر قائد القيادة المركزية الأمريكية، الجنرال كينيث ماكنزي، أن العلاقات بين الولايات المتحدة وإيران دخلت “مرحلة من الفرص”، بعد أن أصبح جو بايدن رئيساً.

وأضاف ماكينزي على متن طائرة عسكرية كانت في طريقها إلى الشرق الأوسط، أن الأشهر التي سبقت تنصيب بايدن شهدت تصاعدا في التوتر مع إيران.

وأكد الضابط العسكري البارز أن الولايات المتحدة تمكنت من الحفاظ على القوة “الرادعة” في التعامل مع الملف الإيراني، مؤكداً أن القوات الأمريكية في المنطقة سعت إلى منع أي حرب مع طهران.

ويرأس ماكنزي القيادة المركزية الأمريكية، المسؤولة عن الشرق الأوسط، ويطلق عليها اسم “القيادة المركزية”.

ومن المتوقع ان يزور ماكينسى اسرائيل فى نهاية هذا الاسبوع ، وفقا لما اكده مسؤول بالبنتاجون مساء اليوم .